الغموض يكتنف إعداد موازنة 2020م

الخرطوم: ابتهاج متوكل

ضبابية تُحيط بإعداد مُوازنة 2020م، حيث لم تصدر حتى الآن أيِّ قرارت حولها، فيما يختص باللجنة العليا للمُوازنة، وإعداد المُوجِّهات وصُدُور المنشور الرسمي لها، بجانب تَشكيل اللجان بالمُؤسّسات لمُناقشة مُوازناتهم.
وعلمت (السوداني) من مصادر مطّلعة، بعدم صدور أيِّ قرارٍ أو توجيه حول المُوازنة وهناك ضبابية حولها، وأضافت المصادر: في هذا التوقيت يفترض بأن تكون المُوازنة في مرحلة مُناقشة لجان المُؤسّسات، بينما تتفرّغ وزارة المالية لإخراج مَسودة المُوازنة، ومن ثَمّ عَرضها على الجهات الرّسمية المُختصة والاتحادية المهنية.
واعتبر الاقتصادي د. محمد الناير، بأنّ هُناك بطءاً كبيراً في أداء الجهاز التنفيذي لحكومة الفترة الانتقالية، وقال في حديثه أمس لـ(السوداني) إنّ ذلك يظهر جلياً في عدم إصدار منشور مُوجِّهات مُوازنة 2020م حتى الآن، وعدم تكوين اللجان الفنية التي تتولى إعداد مشروع المُوازنة، وأضاف: لا يُوجد أيِّ حديثٍ عن مشروع المُوازنة في أجهزة الإعلام، علماً بأن منشور إعداد المُوازنة يُفترض أن يُصدر في شهري أغسطس وسبتمبر على أكثر تقديرٍ، وأن يكون إعداد مَشروع المُوازنة قَطَعَ شَوطاً كبيراً خلال أكتوبر الجاري، مُؤكِّداً أنّ الوقت المتبقي من العام الجاري، لا يُمكِّن من إعداد المُوازنة بشكلٍ جيدٍ، حيث يفترض إجازتها نهائياً بنهاية ديسمبر المُقبل، مُشيراً إلى أنّ الفترة الماضية لم تشهد الإعلان عن تقارير الأداء الفعلي لمُوازنة 2019م رغم مُضي تسعة أشهر، مُشيراً لنشر تقارير الأداء لمُوازنة العام الجاري، لافتاً لأهميتها في توضيح رؤية الأداء الاقتصادي في البلاد.
يُشار إلى أن خطوات وإجراءات إعداد المُوازنات العامة، تبدأ بصُدُور منشور مُوجِّهات إعداد مشروع المُوازنة من قِبل وزارة المالية للوحدات والوزارات الحكومية كافة البالغة (200) وحدة، ومن ثم يُعمّم على مُستوى المركز والولايات، ويَحدث ذلك عَادةً خلال شهري أغسطس وسبتمبر، عقب ذلك تشرع كل الوحدات الاتّحادية في إعداد مُقترحات مُوازنتها وإرسالها إلى وزارة المالية، يليها تشكيل لجان مُناقشة المُوازنة من قِبل المَاليّة.

اترك رد