النيابة تحقق مع معاشيين ومدنيين متهمين بالمشاركة في “الانقلابية”

الخرطوم: محمد أزهري
قيد جهاز المخابرات العامة بلاغات لدى النيابة ضد معاشيين بالقوات النظامية متهمين بالمشاركة في المحاولة الانقلابية الأخيرة أبرزهم الفريق ركن الطيب المصباح وسبعة آخرون بينهم مدنيون.
وقال مصدر لـ(السوداني) إن جهاز الأمن دون بلاغات في مواجهتهم بالاشتراك والاتفاق في تقويض النظام الدستوري، وإثارة الشعور بالتذمر بين القوات النظامية والتحريض على ارتكاب ما يخل بالنظام، بجانب إدارة منظمات الإجرام والإرهاب. وكشف المصدر عن أن النيابة شرعت في التحقيق معهم تمهيداً لإحالتهم للمحكمة.
في السياق، كشف مصدر عسكري لـ(الأحداث نيوز)، عن انعقاد أول جلسة إجرائية للضباط الذين قادوا المحاولة الانقلابية الأخيرة وعلى رأسهم رئيس هيئة الأركان السابق الفريق أول ركن هاشم عبد المطلب. وقال المصدر إن الجلسة الإجرائية عُقدت أمس بمعهد الاستخبارات العسكرية وحضرها عدد من الضباط المتهمين في المحاولة الانقلابية، وتقرر أن تكون أول جلسات المحاكمة العسكرية الخميس المقبل.

اترك رد