“العدل والمساواة”: الحركات مستعدة لجولة المفاوضات المقبلة بجوبا

الخرطوم: السوداني
أكدت حركة العدل والمساواة استعداد كل الفصائل المسلحة لجولة المفاوضات المقبلة في الـ21 من نوفمبر الجاري بمدينة جوبا، وأشادت في ذات الوقت بدور دولة تشاد ورئيسها، إدريس ديبي، لموقفه وأدواره الداعمة للسودان واستقراره.
وقال القيادي بالحركة سيد شريف في برنامج (مؤتمر إذاعي) الذي بثته الإذاعة القومية أمس إن دولة تشاد تربطها بالسودان علاقات تاريخية وأزلية وأسرية ظلت تقف مع الشعب السوداني على الدوام، مشيراً إلى المواقف والأدوار التوسطية التي قامت بها في الفترة القريبة الماضية.
وأكد شريف أن الاتفاق السياسي الذي تم بجوبا يؤكد تماماً رغبة الحركة في السلام مضيفاً بأن حضور وفد مقدمة الحركة للخرطوم يعبر عن الاستعداد النفسي التام للجولة المقبلة فى الـ21 من نوفمبر الجاري بجوبا.

اترك رد