البرهان: إنسان السودان قدوة في التسامح والعفو

(سونا) أكد رئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان ان انسان السودان يمثل قدوه في التسامح والتعايش السلمي وإذكاء روح قيم العدالة والإخاء.

وقال البرهان أن التغيير الذي حدث في السودان تغيير حقيقي جسد التكامل بين ادوار الشعب والقوات وأن السلطة في الفترة الانتقالية جادة في إخراج البلاد من الحروب والاقتتال والفتن الي بر الأمان.

وأبان رئيس مجلس السيادة الانتقالي خلال مخاطبته اليوم احتفال الصلح المقام بين قبيلتي العوضية جعليين والعبابدة بقرية العوضية الدليبباب بمحلية شندي بولاية نهر النيل أن مكونات السلطة الانتقالية تعمل بيد واحدة وقلب واحد من أجل تجنيب البلاد الفتن والحروب.

وأضاف البرهان أن انسان ولاية نهر النيل قدم النموذج الذي يحتذي به في قيم التسامح وإصلاح ذات البين والتعايش السلمي وأن روح التسامح التي بدرت من اهل الولاية تسهم في تعافي الوطن كله، وأشاد سيادته بتسامح أولياء الدم من قبيلة العوضية جعليين مشيرا إلى ان ذلك يعد من شيم اهل الولاية.

ولفت البرهان الى ان ثورة ديسمبر المجيدة لها أهداف نبيلة خرج من أجلها شباب الوطن داعيا كل أبناء الشعب السوداني لمحاربة الاحتكار والفساد والمحسوبية التي كانت تمارس في الماضي.

وحيا سيادته شهداء السودان وشهداء ثورة ديسمبر المجيدة موكدا ان البلاد تمر بمرحلة صعبة تحتاج الى التكاتف والوحده وأن الجميع متساوين في الحقوق والواجبات حاثا حاملي السلاح الانضمام الى السلام من أجل بناء الوطن .

وأشاد الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان بجهود والي الولاية اللواء ركن عبد المحمود حماد حسين ومنظمة الإصلاح والمساعي الحميدة على دورهم الكبير في تحقيق الصلح بين القبيلتين

وتسلم رئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان وثيقة العفو المقدم من أولياء الدم من قبيلة العوضية جعليين عن المحكومين في قضية الخلاف بين القبيلتين.

اترك رد