مستشار قانوني زواج الطفلات يؤرق الأسر والمجتمعات

(سونا) – أكدت مولانا عواطف عبدالكريم المستشارة القانونية ان قضية زواج الطفلات أصبحت تؤرق العديد من الأسر والمجتمعات والمنظمات العامله في مجال الطفولة لما لها من آثار سالبة تنتهي بالطلاق وتنعكس سلبا علي الأسرة والمجتمع .
وطالبت المجتمعات لدى مخاطبتها اليوم الورشة التنويرية التوعوية حول حقوق الأطفال في بيئة حامية (مناصرة التخلي عن ختان الإناث وزواج الأطفال والتحرش الجنسي) التي نظمتها جمعية إعلاميون من أجل الأطفال بالتعاون مع مجلس رعاية الطفولة ولاية الخرطوم ومنظمة اليونسيف بمدرسة أمبده الثانوية بنين ، بمحلية أمبده طالبت المجتمعات بالمحافظة على أطفالها وتوفير بيئة حامية لحمايتهم من الإغتصاب والتحرش الجنسي وتوعيتهم بالحقوق التي كفلها لهم القانون .
وأشارت ان مشروع قانون منع ختان الإناث اوقف في حد معين ،الا انها قالت ان القوانين في السودان تمنع هذه الممارسة بالسجن والغرامة .
واشارت المستشارة النفسية ومديرة منظمة طفل امن صديقة كبيدة إلى حدوث اعتداءات وتحرش على الأطفال بالرغم من النداءات الكثيرة والتوعية للأسر بالمحافظة على اطفالها ودعت الى مراقبة الأبناء وحمايتهم والتواصل معهم.
ودعا الاستاذ ياسر محمد بشير رئيس جمعية اعلاميون من اجل الاطفال أجهزة الإعلام المختلفة بالتوعية والمناصرة من أجل حقوق الأطفال .مشيرا ان الجمعية درجت على إقامة الورش والندوات وطرح مثل هذه القضايا من داخل المدارس والمحليات وهم المستهدفين الرئيسين بالرسالة.

اترك رد