هروب مهندسين من العمل بمحطة مياه لسوء الأوضاع المالية

السدر: ابتهاج متوكل
شكا مدير محطة المصادر الشمالية للمياه، حمد برير النور، من نقص حاد في طلمبات الغاز والإسبيرات والعمالة والمهندسين، بجانب قدم البلوفه، وارجع سبب مشكلة عطش مدينة الأبيض مؤخرا لانفجار أحد البلوفه بالمحطة، حيث تم إصلاح العطل بعد خمسة أيام.
وقال في تصريحات صحفية للوفد الإعلامي الزائر، إن مشكلة عدم توفيق الأوضاع المالية، أدت لهروب المهندسين من المحطة، وتابع: يفترض أن يعمل بالمحطة ثلاثة مهندسين، إلا أنه يعمل مهندس واحد فقط حاليا.
وشدد النور على ضرورة توسعة المحطة مع المصادر الجنوبية، لتفادي نقص المياه بالمنطقة، مشيرا إلى أن المحطة تضخ نحو ٧٥٠ مترا مكعبا في الساعة.
وأكد مهندس التشغيل بالمحطة خالد حامد، أن جملة الآبار 37 بئرا يبلغ عدد العامل منها 22 بئرا فيما يصل عدد المتعطلة ١٥ بئرا، وقال إن الآبار المتعطلة تحتاج لطلبات وموتورات لصيانتها وإعادة تأهيلها، مؤكدا أنه في حالة إجراء الصيانة سيرتفع الضخ الفعلي للمياه من ١٥_٢٣ إلى ٣٥-٤٥ ألف متر مكعب للمياه يوميا، لتوفير إمداد مائي مستقر لمدينة الأبيض، موضحا أن المحطة تعمل بنظام ثلاث محطات المنبع الرئيسي والثانية لتقوية الضخ (الدان كوج) ثم محطة عرفات لتوزيع المياه، ونوه إلى أن سعة خزان المحطة الرئيسية يبلغ ٦ آلاف متر مكعب.

اترك رد