“سعر الصرف” يعرقل صادر الضأن للسعودية

الخرطوم: السوداني
ناقش اجتماع مشترك لمؤسسات حكومية بالعاصمة الخرطوم، معوقات انسياب صادر الضأن إلى الأسواق السعودية والتي تمثلت في السعر التأشيري، وسعر الصرف الحافز، ووسائل الدفع، وعدم إشراك الجهات ذات الصلة بقرارات بنك السودان المركزي المتعلقة بصادر الماشية.
وأقر الاجتماع الذي نظمته الوكالة الوطنية لتأمين الصادرات ومصدري الماشية وممثلين للبنك المركزي والأمن الاقتصادي، ووزارة التجارة، بأن عدم التنسيق والتعاون ما بين الجهات ذات الصلة في مجال صادر الماشية وضعف الرقابة أدى لعدم الاستفادة من حصائل صادر الماشية.
وأكد الاجتماع على أهمية عمل ضوابط بشأن المستندات حول الصادر التي تباع لغير المصدّرين الحقيقيين والتي ليست لها صلة بالصادر والتي تسمى “الوراقة”، مؤكدين على أهمية استخراج سجل تجاري للمصدّر وبتزكية من شُعبة مصدّري الماشية والأمن الاقتصادي.
وأمن الاجتماع على عقد اجتماع لحل العقبات والمشاكل التي تواجه صادر الضأن للمملكة العربية السعودية، الذي يمثل حوالي 65% من صادر الضأن، بمشاركة الجهات ذات الصلة من شُعبة مصدّري الماشية والشركات التجارية والبنوك ووزارتي التجارة والثروة الحيوانية.

اترك رد