مجلس السيادة يصدر عددا من القرارات الخاصة بالسلام واستئناف الدراسة بالجامعات

(سونا)- بحث مجلس السيادة الانتقالي في اجتماعة اليوم عددا من القضايا شملت سير تنفيذ الاتفاقيات التي تسبق مفاوضات السلام بين الحكومة والحركات المسلحة المقرر لها أن تبدأ في الرابع عشر من أكتوبر القادم بالإضافة إلى الترتيبات الخاصة باستئناف الدراسة بالجامعات السودانية.

وأعلن عضو مجلس السيادة الناطق الرسمي باسم المجلس محمد الفكي سليمان في تصريحات صحفية أن المجلس اتخذ عددا من القرارات الخاصة بتنفيذ اتفاق إعلان المبادئ وبناء الثقة الموقع بعاصمة دولة جنوب السودان جوبا حيث قرر المجلس إسقاط عقوبة الإعدام عن ثمانية من المحكومين بالإعدام يتبعون لحركة تحرير السودان التي يقودها عبد الواحد نور بالإضافة إلى إطلاق ثمانية عشر سجينا من الحركات المسلحة وإطلاق سراح ثلاثة من المتحفظ عليهم فى مقار أمنية مختلفة.

وأوضح الفكي أن اللجنة المكلفة بتسهيل عملية التفاوض ظلت على اتصال وتشاور مستمرين مع الإخوة في الحركات المسلحة من أجل تنفيذ كل ما تم الاتفاق علية قبل بدء المفاوضات، بما في ذلك فتح المسارات لوصول المساعدات الإنسانية ورفع الحظر عن الأسماء الممنوعة من دخول البلاد.

وأضاف الفكي أن مجلس السيادة اتخذ قرارا لتهيئة فتح الجامعات السودانية حيث قرر إلغاء الوحدات الجهادية وحلها والتحفظ على مقارها وتوجيه الحرس الجامعي بوضع يده على مباني وسجلات الوحدات الجهادية، مشيرا إلى أن المجلس ما زال يجري مشاورات حول بعض القضايا التي تشغل الرأي العام بشأن فتح الجامعات، مبينا أن المجلس بصدد التشاور حولها مع رئيس مجلس الوزراء الدكتور عبد الله حمدوك.

وأوضح المتحدث الرسمي باسم مجلس السيادة أن المجلس اتخذ في اجتماعة السابق قرارا بتبعية جهاز تنظيم الاتصالات والبريد لمجلس السيادة وتحت إشرافه المباشر أسوة بالملفات التي تتبع مباشرة للمجلس.

اترك رد