Bank of Khartoum Visa Card

( السوداني) تورد التفاصيل انقسام في التطبيع بشأن ( قناة الهلال)

 

تقرير: السوداني

رغم ان الاوضاع الفنية في الهلال تبدو مستقرة وفي أفضل حالاتها بعد الانتدابات الأخيرة التي توجت ختاما بضم افضل لاعب سوداني حاليا (محمد عبد الرحمن) إلا أن هنالك صراعا خفي داخل مجلس التطبيع وصراع أشبه بالمعسكرات المنقسمة بشأن قناة الهلال الفضائية، حيث يقود الطاهر يونس نائب رئيس مجلس التطبيع محاولات جادة لاستعادة القناة من اركان حرب المجلس السابق ويدعم هذا الرأي شخصان في مجلس التطبيع هما الفاضل التوم ورامي كمال بينما يجد عمل القناة الرضا من بعض الاشخاص داخل مجلس التطبيع بقيادة رئيس النادي هشام السوباط والامين العام للنادي إضافة لبقية الاعضاء.
وبدأت حرب التصريحات مبكرا بخصوص قناة الهلال، حيث صرح الطاهر يونس مؤخرا معربا عن عدم رضائه لما تقدمه قناة الهلال التي تم استبعادها عن المعسكر الازرق في مصر الامر الذي اثار حفيظة الكثيرين، مما دفع مواليه في هذا الرأي الفاضل التوم بالتصريح على أن مباريات الهلال ستكون متاحة لجميع القنوات الفضائية لبثها مبينا رغبتهم في اختيار العرض الأفضل وأن النادي لن يمانع نقل أي مباراة، حال تقديم عرض رسمي.
هذه التصريحات وجدت استنكارا كبيرا من جانب جماهير الهلال التي ترى في القناة نجاحا خاصا للمجلس السابق بقيادة الكاردينال كما ان ما تقدمه من مواد وتغطيات للعديد من الفعاليات ينال رضا رئيس مجلس التطبيع الذي لا يريد الدخول في صراع قانوني بشأن الفضائية وهو الذي اتى معينا لتسيير نشاط النادي لا البحث عن خلافات، وسجل السوباط زيارة لقناة الهلال الفضائية اثارت العديد من ردود الافعال، فيونس يرى أن الزيارة تصب في إطار استعادة قناة الهلال بينما ترى إدارة القناة بان الزيارة ودية ومن أهدافها دعم الطاقم العامل في القناة معنويا بعد استبعاد القناة من تغطية معسكر القاهرة الأخير.
وأمس أوضح المهندس رامي كمال عضو لجنة التطبيع بنادي الهلال، وأكد رامي لدى استضافته في إذاعة (هلا ٩٦) في برنامج زمن إضافي، أن وضع قناة الهلال غير سليم، مبينا ان هذا الوضع لا يرضيهم، وأنهم في انتظار قرار النيابة العامة للفصل في القضية وتوضيح المسائل القانونية، مبيناً في حديثه للأستاذ حسن فاروق مقدم البرنامج أن أعضاء الجمعية العمومية قدموا خطاباً قبل يومين للوزير يوضحون فيه وضع القناة غير السليم بحسب القانون على حد وصفه وتصريحه للمكتب الاعلامي. حديث كمال جعله يقف في صف الطاهر يونس والفاضل التوم، بينما هنالك آراء أخرى في مجلس التطبيع تدعم سياسات القناة الحالية، لتظل الأجواء في المعسكر الأزرق متوترة بسبب فضائية النادي التي رحبت إدارتها في وقت سابق بالدخول في صراعات قانونية ﻹثبات الاحقية والاولوية في نقل مباريات تمهيدي الابطال وغيرها من الفعاليات التي تخص نادي الهلال، ويتوقع أن تشهد الايام القادمة العديد من ردود الأفعال في هذا الجانب.

Leave A Reply

Your email address will not be published.