Bank of Khartoum Visa Card

تلفزيون لقمان

ينسب الى خرتشوف مقولة (التفكير العقائدي المغلق يجعل العمال يحملون حجارة البناء بهمة عالية وهم لا يدرون هل هم يبنون سجناً أم معبدا).
صراحة بلادنا الآن ضحية هؤلاء العمال من الفلول والقطيع كما يسمي كل طرف الآخر. عمال بناء القطيع في كل خطواتهم يحتجون بأن الفلول كانوا يعملون ذلك وأكثر ولعمري هذه حجة العاجز وهل ثار الناس على النظام السابق ليقبلوا من هو أسوأ منه؟ أيعقل ذلك.
ماذا في جعبة حكام ما بعد الثورة من تحقيق لشعارات الثورة التي هي حرية سلام وعدالة؟ وهل يمكن ان (يخموا) الشعب بأن الشعارات محققة وضدها بادٍ لعيان كل من له لب؟ . هل يكفي الشعب الانتقام من العهد السابق والذي تحول انتقام مستمراً من الشعب كله؟ . هذا الإقصاء الذي مارسه النظام السابق واوجعهم لماذا هم يمارسونه؟ هل نحن امام فيلم من أفلام توم وجيري التي لم ينتصر فيها أي منهما على طول السنوات؟ . الى متى يدفع الشعب السوداني نكد حكامه وخصومتهم المستمرة؟
والإقصاء بالجملة كأن يقول قائل كل كوز ندوسو دوس أو المؤتمر الوطني المجرم. المؤتمر الوطني ليس صنماً ولكنه كتلة بشرية قطعا فيها الصالح والطالح كأي حزب. لما لا يحاكم كل من فسد وأفسد وسرق؟ ، من قلة المحاكم ام من قلة القضاة؟ لماذا يسجن اليسار واليمين الشعب السوداني في دائرتهما غير الراشدة؟
الآن تعالوا الى تلفزيون لقمان إذا سمعتم بأن هذه الهيئة تدار بمؤسسية واحترافية فلا تصدقوا. لا يكفي دليلاً قوائم المفصولين وحدها ولكن انظروا في محتوى ما يُقدْم ومنْ يٌقدِمن.
يقدم الشيخ الفاضل الدكتور محمد الأمين إسماعيل برنامجاً دينياً في قناة السودان الملك العام التي تسيّر من ضرائب الشعب السوداني كله ومن حق كل سوداني ان يجد فيها ما يعجبه. اسم البرنامج تدرج من (افادة السائلين) ، (فتاوى عامة) ، (هدى للناس) واخيراً استقر على (يسألونك).
البرنامج عالي المشاهدة ولو كان لإدارة التلفزيون أدوات رصد مشاهدة وأشك في ذلك، لعلموا أن البرنامج لا يمكن تجاوزه وايقافه سيكون لافتاً لملايين المشاهدين. لقمان (صاحب التلفزيون) الذي أوقف البرنامج شفاهية ويرفض أن يكتب الإيقاف حتى لا يكون حجة عليه. والذي حيرني انه وفي تلفزيون السودان أو تلفزيون لقمان (ما احلى السجع) سأل احد المتداخلين في برنامج (الإسلام والحياة) لفضيلة الشيخ علاء والمذيع أسامة عن برنامج الشيخ محمد الامين إسماعيل واسهب في فائدة البرنامج وشجب إيقاف برنامج الشيخ محمد الامين اسماعيل هذا يا لقمان ليس واحداً ولكن ملايين فقدوا البرنامج كتبت ام لم تكتب البرنامج اوقفته انت.
نصيحتي للشيخ علاء إن كان يخطب في مسجد أن تكون خطبته بعيدة عن الواقع ولا يناقش تربيةً ولا مناهج حتى لا نفقد برنامجه ايضاً.
بالله هل هذه تصرفات رجال يمكن ان يخرجوا هذا البلد من هذه الحفرة؟
حرية سلام وعدالة؟

Leave A Reply

Your email address will not be published.