bankak mawjood

لأول مرة منذ 87 عاما.. أداء صلاة العيد في مسجد «آيا صوفيا» بعد قرار إعادته من متحف إلى مسجد

سماحة الشيخ ‎ علي ارباش اعتلى منبر جامع ‎آيا صوفيا متقلداً سيف السلطان ‎محمد الفاتح في يده اليمنى، ويرتدي الجبة السوداء على غير المعتاد

إسطنبول: وكالات

سجل مسجد آيا صوفيا الكبير في مدينة إسطنبول التركية، اليوم الخميس، حدثا جديدا في سجل أولى الأحداث الذي يشهدها للمرة الأولى منذ 87 عاما. وشهد المسجد للمرة الأولى منذ 87 عاما، وإعادة افتتاحه في يوليو الماضي، أول صلاة عيد فطر.

وشارك في الصلاة عشرات الآلاف من المصلين في ظل إجراءات التباعد الاجتماعي للوقاية من فيروس “كورونا”.

خطيب العيد في المسجد رئيس الشؤون الدينية التركي علي أرباش، شدد على معاني شهر رمضان المبارك وعيد الفطر السعيد.

وتطرق أرباش في الخطبة لأوضاع العالم الإسلامي عامة، وفي فلسطين خاصة، حيث جدد التأكيد على ضرورة الوقوف مع الشعب الفلسطيني بوجه الاعتداءات التي يشنها ضده الاحتلال الإسرائيلي.

وشدد أن “كل أعيادنا ستبقى حزينة حتى يتحرر الشعب الفسطيني والمسجد الأقصى”، داعيا لـ”تكاتف المسلمين”.

وذكّر أرباش المسلمين بأهمية ومكانة المسجد الأقصى المبارك في الإسلام، لافتا إلى “ضرورة التكاتف والتعاضد من أجل حمايته وتحريره”.

Leave A Reply

Your email address will not be published.