ملاك العقارات يحجمون عن البيع لتدني العملة

الخرطوم:الطيب

شكا عدد من أصحاب الوكالات العقارية من استمرار حالة الركود فى العقارات بسبب الارتفاع الكبير فى أسعارها إلى جانب إحجام الملاك عن البيع خاصة مع استمرار تدني قيمة الجنيه.
واشار تاجرالعقارات محمد الصديق في حديثه لـ السوداني إلى أن أسواق العقارات بالرغم من أنها شهدت استقرارا في الأسعار بعد توحيد سعر الصرف حيث انعكس الارتفاع الأخير فى زيادة حالة الركود ،موضحاً إن سعر القطعه ٣٠٠متر الدرجه الثالثة ويتراوح في بعض الأحياء مابين ٢٠ ــ ٢٥ مليون جنيه والمنزل الجاهز من طابق واحد من ٣٠ ــ ٣٣ مليون جنيه بحسب المربعات والميزات.
ولفت تاجرالعقارات ياسر عثمان في حديثه لـ السوداني لضعف حركة الشراء والبيع للعقارات خلال الفترة الراهنة نتيجة لارتفاع الأسعار ونقص الدخل إلى جانب إرتفاع معدلات التضخم و نوه إلى أن سعر المتر في كافوري مربع ٥ يتراوح مابين ١٠٠ إلى ١٣٠ الف جنيه فيما يتراوح سعر المتر في مربع ٩ مابين ٣٠٠ إلى ٥٠٠ دولار ويبلغ سعر المنزل الجاهز من طابق واحد ٢٣٠ الف دولار
وأكد صاحب احدى الوكالات العقارية السياب علي نصر الله في حديثه لـ( السوداني) ان سعر المتر بمناطق أركويت والمعمورة يتراوح مابين ١٨٠ إلى ٢٠٠ الف جنيه والمنزل الجاهز من طابق ارضي في مساحة ٤٠٠متر يتراوح مابين ٢٨٠ إلى ٣٠٠الف دولار ، لافتا إلى أن سعر المتر في المعمورة شرق شارع الستين يتراوح مابين ١٣٠ إلى ١٥٠ الف جنيه في المساحات ٣٠٠ متر بمربع ٨٤ فيما يتراوح سعر المتر في منطقة الرياض مابين ٩٠٠الى ١٢٠٠ دولار

Leave A Reply

Your email address will not be published.