ضبط عملية تهريب عملات أجنبية بمطار الخرطوم.. والجمارك لم تستلم معيناتها ومكافأتها من وزارة المالية

الخرطوم: السوداني

تمكّنت استخبارات الجمارك بمطار الخرطوم، من ضبط مبلغ 1.8 مليون ريال سعودي ومبلغ (119.500) دولار، مع أحد المواطنين، وذلك بصالة المغادرة، عبر طيران العربية المتجه إلى الإمارات العربية فجر اليوم.

وكتب “الهادي ود البورت”، المدون الاقتصادي الشهير، على صفحته بالفيسبوك: (أي عملية ضبط ما تتجاوز الشخص المقبوض “للهامور” أو رأس الحية – المهربين وهم الراسل الدهب أو العملة الصعبة والمستلم في دبي، يعني استمرار عمليات التهريب رغم المخاطر).

ووجه الهادي، رسالة الى وزير المالية، حول عدم سداد المكافآت للجنود، كما تم وعدهم في حالة الضبطيات: (السيد جبريل، الناس الذين قبضوا المهربين، في ضبطية اليوم – مكافأتهم – ونصيبهم القانوني 130 ألف ريال سعودي و12 ألف دولار، كيف سيأخذونها؟).

وأوضح الهادي أنه حتى هذه اللحظة، لم يستلم منسوبو الجمارك، المعينات الموعودة منذ حضور الوزير لاستلام 18 كيلو ذهب تم ضبطها قبل 6 أشهر، باستثناء أجهزة يدوية ساعدت – إلى حد ما – في الضبطيات.

وأضاف: (المطلوب أجهزة محمولة تفحص أجسام الطائرات والبصات والشاحنات، وتركيب أجهزة “سونار” في المعابر مع الكاميرات؛ بربط مركزي مع تغيير دوري للقوة، الشيء الذي سيحد كثيراً من التهريب). وشدد على ضرورة تخصيص منصة للبلاغات، وقال: (شكينا لطوب الأرض، وما في زول عبّرنا أو شايف الموضوع أولوية… أسوأ ما في التهريب، انت ما بتقدر تقيسو ولا تعرف حجمه، لكن من خلال القبض شبه اليومي ده واضح إنو سالك أكتر من الطريق الرسمي).

Leave A Reply

Your email address will not be published.