مجلس الوزراء : فرص استثمارية وسكنية ضخمة للمغتربين

الخرطوم: الطيب
أكد وزير شئون مجلس الوزراء، مسؤول ملف المغتربين، خالد عمر يوسف، اهتمام حكومة الفترة الانتقالية بشريحة المغتربين والمهاجرين، وأن للحكومة رؤية جديدة طموحة لتحقيق رغبات المغتربين وطموحاتهم، معلناً عن فرص ضخمة ستكون متاحة للاستثمار والسكن.
وأشار يوسف، لدى مخاطبته صباح اليوم السبت، الملتقى التشاوري حول إسكان واستثمارات المهاجرين السودانيين، أشار إلى أن لدى الحكومة سياسات جديدة لإعادة الثقة بين الجهاز والمغتربين، وإيجاد حلول لكل مشاكلهم واحتياجاتهم، مضيفاً أنه بعد ثورة ديسمبر زادت عملية الإنتاج بصورة كبيرة في القطاعين الزراعي والحيواني، كما حقق محصول القمح إنتاجية عالية لدورتين، وأن الحكومة تعمل على استغلال الموارد المتاحة، واستثمارها بصورة أفضل، متمنياً أن يكون اللقاء فاتحة خير للمغتربين، وتحويل البرامج والخطط إلى واقع ملموس.
واستعرض الوزير الجهود والنجاحات التي يقدمها السودانيون بدول المهجر، التي ينبغي أن يستفيد منها السودان.
وأشار الأمين العام لجهاز المغتربين، مكين تيراب، لدور مجلس الوزراء، ودعمه ومساندته للجهاز والتغييرات التي تلبي طموحات المغتربين، مشيراً إلى أن الحكومة الانتقالية تلعب دوراً طليعياً في وضع سياسات لجهاز المغتربين، تتوافق مع تطلعات الثورة، وتعالج السلبيات والإخفاقات التي صاحبت أداء الجهاز في السنين الماضية، وأن الجهاز قطع شوطاً كبيراً في وضع مفوضية للمهاجرين والمغتربين السودانيين.
وقال إن الجهاز يدرك احتياجات المغتربين، وأنه يعمل على إجراء إصلاحات جوهرية من خلال خطة كاملة تعالج كل القصور، وتوفر الفرص الاستثمارية والسكنية لهم بكل ولايات السودان، وهي خطة الجهاز للعام 2021 لمعالجة قضايا المغتربين.
ويختتم اللقاء التشاوري حول استثمارات وإسكان المهاجرين والفرص المتاحة بالولايات أعماله ويصدر توصياته في التاسعة من صباح اليوم الأحد، بقاعة مركز دراسات الهجرة بجهاز المغتربين.

Leave A Reply

Your email address will not be published.