في ختام الدوري الممتاز رغم حسم اللقب.. ديربي ساخن بالجوهرة الزرقاء الليلة الهلال يخوضها لتأكيد الجدارة.. والمريخ يدخلها لإثبات الأفضلية

الخرطوم : السوداني

يحل المريخ ضيفاً على الهلال في ختام بطولة الدوري الممتاز بالجوهرة الزرقاء بأمدرمان، في السابعة مساء اليوم الأحد، في ختام النسخة الحالية من مسابقة الدوري السوداني الممتاز لكرة القدم.
ولن تكون مباراة القمة اليوم بين الغريمين التقليديين عادية بأية حال من الأحوال، خاصة في ظل الظروف والأجواء المختلفة لدى كلا الفريقان. ويدخل الهلال صاحب الملعب، المباراة بطموحات ودوافع كبيرة من أجل تحقيق نتيجة إيجابية، خاصة في ظل حسم الفريق لبطولة الدوري الممتاز مبكراً، بفارق كبير عن الند المريخ، ويحتل الأزرق المرتبة الأولى في المنافسة برصيد (76) نقطة بفارق ثماني نقاط عن الأحمر، الذي يحتل المرتبة الثانية بـ(68) نقطة.
ورغماً عن حسم الهلال للمسابقة والتتويج بالبطولة، إلا أن الفرقة الزرقاء تبحث عن تحقيق فوز مهم أمام المريخ تؤكد به جدارتها في الصعود لمنصات التتويج باللقب بعد ثلاث سنوات من الغياب، ويأمل الهلال في الاستفادة من الظروف الاستثنائية التي يمر بها المريخ، خاصة في ظل الصراعات الإدارية التي تسيطر على وضعية مجلسه إلى جانب التشويش الواقع على فريق الكرة بالنادي، ويسعى مدرب الهلال، البرتغالي فورمسينيو، لتحقيق أول فوز له على المريخ، وهو يدرك تماماً أن الفوز في هذه المباراة سيكون مدخلاً مهما لقلوب أنصار النادي، خاصة في ظل رغبتهم في الفوز على الند التقليدي، والتأكيد على جدارة الفريق باللقب خلال الموسم الحالي.
ويلعب الهلال بكامل نجومه في مباراة اليوم، وينتظر أن يبدأ الجهاز الفني بتشكيلة تضم جميع العناصر المفتاحية لحامل اللقب، وعلى رأسها مهاجم الفريق محمد عبد الرحمن، هداف مسابقة الدوري الممتاز، صاحب المستويات الفنية المتميزة خلال هذا الموسم، وتعتبر هذه المباراة من الأهمية بمكان بالنسبة للغربال، الباحث عن تأكيد أفضليته، خاصة في ظل أنه لم يسجل أي هدف في المريخ منذ توقيعه في الهلال، ولم يضع محمد عبد الرحمن بصمته في الشباك الحمراء في الجولة الأولى، وهو ما يضعه تحت الضغط في مباراة اليوم، بينما ينتظر أن تضم تشكيلة الهلال بقية العناصر، وأبرزها الحارس أبوعشرين، إلى جانب السمؤال وأبوعاقلة، ونزار حامد، بالإضافة إلى الأسماء الجدد، وأبرزهم عثمان ميسي، وهناك ترقب لإمكانية مفاجأة المدرب البرتغالي للمريخ ببعض الأسماء، وأبرزها المهاجم محمد موسى وآخرون.

على الصعيد الآخر اختتم المريخ جاهزيته لمباراة اليوم وسط أجواء مشحونة بين مجلسي إدارة النادي وعلى رأسهم جناح سوداكال الذي حرص برفقة بعض رجالات مجلسه على الحضور لتدريب الفريق، والحديث مع اللاعبين على أهمية مباراة اليوم، وضرورة تحقيق الفوز، واعداً اللاعبين بحافز خاص حال تحقيق الانتصار، كما أكد أن هناك حافزاً كبيراً للاعب الذي يسجل هدفاً، واللاعب الذي يصنع أيضاً.
ويسعى مدرب المريخ غارزيتو، لمباغتة الهلال في مباراة اليوم معتمداً على خبرة ومهارات عدد من لاعبيه، وأبرزهم السماني الصاوي وبكري المدينة، إلى جانب المحترف توني، بالإضافة إلى صانع الألعاب المميز أحمد حامد التش، بينما يفقد المريخ في المباراة لاعب الوسط رمضان عجب؛ بسبب الإصابة التي تعرض لها في وقت سابق، حيث ما زال اللاعب يخضع للتأهيل.

Leave A Reply

Your email address will not be published.