يعمل محللاً تلفزيونيا لأحد أكبر الشبكات التلفزيونية.. ساكواها لــ(السوداني): زيارة المريخ حدث سعيد وزاناكو خارج المنافسة الأفريقية

 

أنتقل المهاجم الزامبي الشهير، الذي قضى تجربة احترافية ناجحة بالمريخ، جوناس ساكواها إلى التحليل الرياضي، عقب اعتزاله لعبة كرة القدم.
وانضم ساكواها الذي يحتفظ بذكريات جميلة مع المريخ، إلى العمل مع شبكة قنوات سوبر سبورتس الجنوب أفريقية رفقة بعض اللاعبين الزامبيين الذين يملكون سيرة ذاتية ناصعة من خلال مسيرتهم الاحترافية مع الأندية التي ارتدوا شعارها في اوقات سابقة وابرزهم لينوس شالوا وكينيث بابو ولاعب مازيمبي السابق غيفن سنغلوما.
وتعتبر شبكة قنوات سوبر سبورتس الجنوب أفريقية، أحد أكبر المؤسسات الإعلامية المعروفية وهي لم تكتف برعاية الدوري الزامبي وحسب, بل تقوم بدور ضخم في نقله للعالمية من خلال استخدام التقنيات الحديثة للنقل التلفزيوني.
وقال ساكواها في حديثه مع (السوداني) إنه يعمل حالياً ضمن طاقم الشبكة ويقوم بتحليل مباريات الدوري الزامبي المحلي.
وحول المباراة المرتقبة بين المريخ وزاناكو الزامبي قال ساكواها, إنه يعتقد أن زاناكو خارج المنافسة حالياً, لافتاً النظر إلى أنه يعرف الكرة السودانية بشكل جيد.

وأضاف: المريخ يمتلك خبرة تسمح له بالحفاظ على هذا الفارق الكبير والصعود, كما أن الملاحظة المهمة هي أنه تاريخياً لم يسبق أن فاز فريق زامبي على أي فريق سوداني بنتيجة 4/0.
وأبدى ساكواها, سعادته بزيارة المريخ لزامبيا ووصفها بالحدث السعيد, وقال انها تذكره بأيام رائعة قضاها بالشعار الأحمر والمباريات الجيدة التي خاضها آنذاك واستطاع من خلالها خلق حالة من الارتباط والحب الكبير بين اللاعبين وجمهور وقيادة المريخ حينها.

Leave A Reply

Your email address will not be published.