حميدتي: من حكموا السودان من أبناء نهر النيل والشمالية تكسّبوا لأنفسهم أكثر من أن يفيدوا أهلهم

الخرطوم: السوداني

قال نائب رئيس مجلس السيادة الانتقالي، الفريق أول محمد حمدان دقلو “حميدتي”، إن هناك متاريس تُواجه اللجنة الاقتصادية التي يرأسها من حسد ونفاق وكذب، مؤكداً أنه لن يستسلم وأن هدفه هو نهضة البلاد.

وأضاف خلال مخاطبته، إفطاراً بشرق النيل أمس، أنّ السودان لن تبنيه قبيلة أو حزب، إنما يبنيه أبناؤه من كل السودان مُتحدين ومُتوافقين، مشيراً إلى أهمية أن يقبل السودانيون بعضهم البعض، وأن يضعوا أياديهم في أيدي بعض، لقيادة البلاد نحو المقدمة بدلاً من موقعها الحالي، وتابع: “الانتقام والتشفي لن يبني بلداً”.

في وقت قال فيه، إنّ أهل الشمال تعرّضوا للظلم مثلما تعرّضت باقي أقاليم السودان، لافتاً إلى أنه عند زيارته لولايتي نهر النيل والشمالية، رأي ظلماً واضحاً على الولايتين من حيث الخدمات والتنمية.
وأضاف: إن مَن حكموا السودان من أبناء الولايتين تكسّبوا لأنفسهم أكثر من أن يفيدوا أهلهم، مؤكدًا أن اتفاق جوبا لسلام السودان تم توقيعه هنا في الخرطوم قبل أن يُوقّع في جوبا.

وانتقد “حميدتي” مَن حكموا السودان ثلاثين عاماً باسم الدين وعجزوا حتى عن توفير الماء لساكني الخرطوم، على الرغم من وجود نيلين، وقال: “الدين بريء منهم، لأن الدين وفاء وإخلاص وليس مجرد حديث وشعارات”.

Leave A Reply

Your email address will not be published.