عضو مجلس السيادة د. سلمى تأمل أن تكون المحبة شعار أهل السودان حتى يتجاوز أزماته

الخرطوم: السوداني

أعربت عضو مجلس السيادة، د. سلمى عبد الجبار، عن أملها بأن تكون المحبة شعار كل أهل السودان، حتى ينعم بالسلام والاستقرار ويتجاوز كافة أزماته.
وأقامت د. سلمى، مساء أمس، مأدبة عشاء على شرف زيارة الشيخ محمد الماحي إبراهيم نياس، رئيس الاتحاد الإسلامي الأفريقي، الخليفة العام للطريقة التجانية بالسنغال، والوفد المرافق له الزائر للبلاد، بمسيد الشيخ عبد الجبار المبارك الحفياني بالخرطوم، بحضور أعضاء مجلس السيادة الانتقالي “الفريق إبراهيم جابر، الطاهر حجر، يوسف جاد كريم ود. عبد الباقي الزبير”، ووزير التنمية الاجتماعية ووالي الخرطوم المكلف ورئيس مجمع الفقه الإسلامي وعدد من العلماء ومشائخ الطرق الصوفية – حسب ما أورده إعلام مجلس السيادة.

وأثنت عضو مجلس السيادة د. سلمى عبد الجبار، لدى مُخاطبتها هذه المناسبة، على جهود رجال الدين والطرق الصوفية في تعزيز السلم المجتمعي والتعايش الديني في كافة بلدانهم ومُجتمعاتهم.

من جانبه، حث الشيخ الحاج عبد الله المرشي، في كلمته  إنابةً عن الشيخ محمد الماحي إبراهيم نياس، على ضرورة تعزيز قيم التكافل والتعاضد والتسامُح الديني بين كافة المسلمين لتقوية شوكة الإسلام في وجه أعدائه، انطلاقاً من مبدأ المؤمنون بعضهم أولى ببعض.

Leave A Reply

Your email address will not be published.