sudani-banner

وثّق للثورة مصور سوداني يتسلّم جائزة دولية في التصوير الصحفي

الخرطوم- كوكتيل

تسلّم المصور السوداني “فائز أبو بكر” جائزة “World Press Photo”، للصور الصحفية العالمية لعام 2022، بعد أن اختارته لجنة التحكيم في المركز الأول على مستوى الإقليم.
وفاز “أبو بكر” بصورة توثّق لإحدى الثائرات السودانيات وهي تقوم بإرجاع (البمبان) في الاحتجاجات التي تشهدها البلاد.
وأقيم، أمس (السبت)، بهولندا حفل تسليم الجوائز للفائزين الذين بلغ عددهم (24) مصورًا.
يشار إلى أن عدد الصور المشاركة في هذه الجائزة وصل قرابة (65) ألف صورة بواسطة (4066) مشاركًا من (130) دولة.
وتعدّ هذه الجائزة واحدة من أعرق جوائز التصوير الصحفي في العالم، وذلك من خلال الصور القوية التي تشارك قصص الأشخاص والأماكن في جميع أنحاء العالم.
وأشادت لجنة التحكيم بصورة المصور السوداني باعتبارها دالة على الشجاعة وتصميم الشباب السوداني على تحقيق دولة المواطنة، إذ قالت: (تسلط هذه الصورة الضوء على كيفية تأكيد الشباب السوداني لقيمهم في حقوق الإنسان والمواطنة. إنها تدل على الشجاعة والجرأة اللافتة للنظر لشابة غير محمية وغير مسلحة رمت ما ألقاه الجيش على المتظاهرين. تشيد هذه الصورة الرمزية بتصميم الشباب والنساء في جميع أنحاء إفريقيا الذين يشاركون في الكفاح اليومي من أجل الديمقراطية ولا يتخلون عنه أبدًا).
وفي أول تعليق له، بعد تسلّمه الجائزة، أهدى المصور الشاب “فائز أبو بكر” الفوز إلى صاحبة الصورة “روان بشير”، وإلى رفاقها ورفيقاتها من التروس الأحرار وشهداء الثورة السودانية، مشيرًا إلى أن بسالتهم كانت أكبر دافع للعمل.

وتجدر الإشارة كذلك، إلى أن المصور الياباني ياسويوشي شيبا، نال جائزة أفضل صورة صحفية في العام 2019 بصورة توثّق للثورة السودانية، التقطها لشاب يلقي قصيدة وهو محاط بعدد من الشباب الذين كانوا يضيئون المكان بأضواء هواتفهم النقالة، وذلك لانقطاع الكهرباء في الخرطوم.

Leave A Reply

Your email address will not be published.