وزير المالية يتفق على استئناف مشاريع ومعالجة متأخرات السودان على هامش اجتماعات البنك الإسلامي للتنمية السنوية

الخرطوم: السوداني

أكّد رئيس البنك الإسلامي للتنمية، محمد الجاسر، على الوقوف مع السودان لإيجاد حلول سريعة ومرضية للطرفين فى مسألة مُعالجة المُتأخِّرات.
وتطرّق اللقاء الذي جمع وزير المالية جبريل إبراهيم، مع رئيس البنك الإسلامي، لمُعالجة المُتأخِّرات وكيفية استئناف العمل في المشروعات المتوقفة بسبب المُتأخِّرات، خاصةً وأنها مشروعات حيوية خدمية تهم المواطن السوداني.
وتبلغ محفظة التمويل الحالية من البنك للمشروعات العاملة في السودان حوالي مليون دولار في مجالات الصحة والتعليم والمياه والكهرباء ومُحاربة الفقر.
وعلى هامش اجتماعات البنك الإسلامي للتنمية بشرم الشيخ، اتفق وزير المالية جبريل إبراهيم والرئيس التنفيذي للمؤسسة الإسلامية لتأمين الاستثمار وائتمان الصادرات، عضو مجموعة البنك الإسلامي للتنمية، أسامة عبد الرحمن القيسي، على زيادة سقوفات تأمين التمويل خلال الفترة القادمة مع وفاء السودان بالتزاماته المالية الحالية تجاه المؤسسة.
في وقتٍ، اتفق فيه وزير المالية، مع مدير العمليات بالصندوق الكويتي عبد الله المصيبيح على إجراء المعالجات اللازمة لإعادة تمويل المشروعات القائمة، وبدء تمويل مشروعات جديدة في مجال الكهرباء خلال الفترة القادمة.
وفي الأثناء، اتفقت المدير الإقليمي لإيفاد (IFAD) دينا صالح، مع وزير المالية جبريل إبراهيم، على استئناف المشروعات القائمة وإجراء المعالجات الخاصة بالمتأخرات وفق شروط اتفاقية الهيبك.

Leave A Reply

Your email address will not be published.