تهديداتٌ بإغلاق الطريق القومي خلال أسبوعين

بورتسودان- عبد القادر باكاش

حدّدت لجنة كهرباء المحليات الغربية بولاية البحر الأحمر، مهلة أسبوعين لشروع الدولة في تكملة محطات الكهرباء بالمحليات المعنية، وهدّدت اللجنة بالتصعيد إذا استمر تجاهل الحكومة لمطالبهم.
وأعلن رئيس اللجنة حسن اونور أبو آمنة أنه تم منذ سنوات تركيب محليات تحويلية بالمحليات الغربية الثلاث وتبقت فقط ٣٪ من الإنجاز بعد أن تم تنفيذ ٩٧٪ من التركيب، وتبلغ التكلفة المتبقية فقط ستة ملايين دولار.
وكشف عن مقابلتهم، وزير المالية والتخطيط الاقتصادي جبريل ابراهيم قبل أسبوعين ووعدهم بدفع المبلغ في السادس من يونيو الحالي، لكنه لم يلتزم ويوفي بوعده، رغم أنه دفع ضعف هذا المبلغ للمدينة الرياضية بالخرطوم، ووصف أونور ذلك باختلال أولويات الدولة، وتساءل كيف يهتموا بالرياضة والترفيه قبل توفير الكهرباء للسكان، أيهما أهم؟ وشدّد رئيس اللجنة حسن أونور، على إمهال وزارة المالية وحكومة الولاية مدة أسبوعين، وبعدها الخيارات في التصعيد مفتوحة أمامنا.
يُذكر أنّ المحليات الغربية للبحر الأحمر هي سنكات وهيا ودروديب ويمر بها الطريق القومي والسكك الحديدية وخطوط البترول، وبها عددٌ من المرافق والشركات التعدينية ومقار للقوات النظامية.

Leave A Reply

Your email address will not be published.