بعد تصاعد الغضب الجماهيري.. أخيراً العليقي يدرس إنهاء مشروع البرتغالي ( موتا) بالهلال

الخرطوم: السوداني

شرع الهلال في دراسة مصير المدرب البرتغالي موتا بعد تصاعد حدة المطالبات بإقالته عقب الخسارة التي تعرض لها الأزرق أمام الغريم التقليدي المريخ بهدف نظيف مساء أمس الأول ضمن مواجهات بطولة الدوري الممتاز.

وبالنتيجة تقلص الفارق بين الغريمين إلى (5) نقاط حيث مازال الهلال يجلس في صدارة الترتيب.

ووفقًا للتفاصيل فإن تباينًا حادًا يدور داخل أروقة إدارة الهلال بشأن مصير المدرب البرتغالي موتا حيث يساند كبير من الشخصيات حول رئيس النادي هشام السوباط الى جانب نائب الرئيس محمد العليقي قرار إقالة المدرب على خلفية إخفاقه الأخير في مباراة الديربي أمام المريخ، وعدم تقديم الأزرق لمستوى فني ملموس بالإضافة إلى تراجع المستوى الفني لعدد من اللاعبين في الآونة الأخيرة وسوء التوظيف داخل المستطيل الأخضر ..

وكانت فئة كبيرة من جماهير الهلال حرصت على مهاجمة نائب رئيس النادي العليقي عقب مباراة الفريق أمام المريخ، وأكدت أنه المتسبب الأول في تراجع مستويات الفريق خلال المباريات الأخيرة، بالإضافة إلى عدم وجود تطور واضح أو لمسة تدريبية في الشكل التكتيكي للأزرق داخل المستطيل الأخضر.

وتقبل نائب رئيس النادي آراء الجماهير التي هاجمته بصدر رحب، وأبلغ مقربين بعزمه اتخاذ قرارات وتدابير من شأنها أن تعيد الأمور لنصابها الصحيح داخل الفريق.

يشار إلى أن العليقي يعد المنفذ الأول لسياسات مجلس إدارة نادي الهلال تجاه فريق كرة القدم بما يملكه من قدرات مالية وذلك بتكليف مباشر من رئيس النادي هشام السوباط.

يذكر أن رئيس الهلال السوباط غاب عن المشهد ولم يتابع مواجهة الفريق أمام الغريم التقليدي المريخ من داخل المستطيل الأخضر، يأتي ذلك في وقت تصاعدت فيه المطالبات بضرورة إجراء تغيير فني سريع داخل أروقة  الجهاز الفني لإعادة الأوضاع إلى الطبيعة والحفاظ على استقرار الفريق خلال المقابلات القادمة.

Leave A Reply

Your email address will not be published.