بسبب فضيحة.. (فينس مكمان) يتنحى عن رئاسة مجلس إدارة (WWE) للمصارعة الحرة  

ستامفورد، كونيتيكت: متابعات

 

‏أعلن  فينس مكمان رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لـ(WWE) تقاعده من منصبه في وقت يخضع فيه لتحقيق بسبب دفعه ملايين الدولارات لموظفة كان على علاقة بها.

 

‏وكانت تقارير صحفية قد أفادت بتورط مكمان في فضيحة تم الكشف عنها في وقت سابق، تتعلق بدفعه 3 ملايين دولار لإجبار إحدى الموظفات على الصمت بعد أن أقام علاقة.

 

‏وذكرت صحيفة “وول ستريت” إلى أنه عندما هددت الموظفة بالشكوى وتفجير القصة حاول ماكمان إغلاقها بهدوء وتوصل إلى اتفاق سري من خلال المحامين مع الموظفة بعدم الشكوى ودفن هذه القصة مقابل مبلغ كبير من المال.

 

‏وشغل فينس مكمان منصب الرئيس التنفيذي لـWWE منذ عام 2009 عندما استقالت زوجته ليندا من المنصب لمتابعة منصبها السياسي ومع تقاعده ستعمل ستيفاني مكماهون ونيك خان الآن كرئيسين تنفيذيين للشركة.

 

‏وقال ماكمان في بيان: “مع اقترابي من عامي الـ77 أشعر أن الوقت قد حان للتقاعد كرئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لـWWE على مر السنين، كان من دواعي الشرف أن أساعد في جلب السعادة لكم وإلهامكم والترفيه دائماً.. وأود أن أشكر عائلتي على المساهمة بقوة في نجاحنا”.

 

‏وأَضاف: “أود أن أشكر جميع النجوم والموظفين السابقين والحاليين على تفانيهم وشغفهم بعلامتنا التجارية. والأهم من ذلك، أود أن أشكر المعجبين للسماح لنا بالدخول إلى منازلكم كل أسبوع وكوننا اختياركم للترفيه”.

 

وفي أول تعليق لها بعد توليها رئاسة WWE قالت ستيفاني مكمان: “حتى انتهاء التحقيق حول الادّعاءات الأخيرة، يشرفني أن أتولى رئاسة WWE والإدارة التنفيذية مؤقتا، أنا أحب WWE ومستمرون في ترفيه الملايين حول العالم”.

Leave A Reply

Your email address will not be published.