تأكيداً لـ(السوداني).. تفاصيل اتصالات لجنة الانتخابات بالمريخ بحازم والجاكومي وصحفية تقترب

 

حسن بشير

علمت (السوداني) أن لجنة الانتخابات بنادي المريخ برئاسة القانوني علي البلولة، أجرت اتصالات بكل من رئيس النادي حازم مصطفى الى جانب النائب الأول محمد سيد أحمد (الجاكومي) بالإضافة إلى عضو مجلس الإدارة محمد الفاتح المقبول أمس الاثنين.

 

وجاءت الخطوة تأكيداً لما أوردته (السوداني) امس الاثنين بشأن الخلافات التي حدثت داخل عضوية اللجنة عقب تقديم مقترح من النائب الأول للرئيس بدعوة المجلس للانعقاد اليوم (الثلاثاء).

ووفقاً للتفاصيل، فإن لجنة الانتخابات سارعت في عقد اجتماع نهار امس عقب عودة رئيسها المستشار القانوني علي البلولة من رحلة عمل خارجية.

وناقشت جلسة اللجنة التي انعقدت بحضور الرئيس والأعضاء وأبرزهم الناطق الرسمي د. حاتم الليلي والأعضاء الآخرون، التطورات المتعلقة بقرار تشكيل لجنة التسيير، إلى جانب المهام المكلفة بها بالاضافة الى ضرورة الالتزام بالقيد الزمني الوارد في قرار التكليف.

وبحسب المصادر الموثوقة، فإن الاجتماع تطرق لما أوردته (السوداني) في عدد الأمس بشأن الخلافات داخل التسيير، حيث اجرت اللجنة اتصالاً هاتفياً برئيس النادي القنصل حازم مصطفى، تحدثت من خلالها عن ضرورة شروع اللجنة في أعمالها والدعوة لاجتماع والعمل على إنجاز التكاليف الواردة، بالإضافة إلى الابتعاد عن الخلافات والعمل بروح واحدة، وتلقّت اللجنة من رئيس النادي الضوء الأخضر بالعمل الجاد والحفاظ على الاستقرار والسعي لإنجاز المهام المكلفة بها لجنته.

وأجرت لجنة الانتخابات كذلك اتصالاً آخر بالنائب الاول الجاكومي، مطالبة بضرورة العمل بتوحد حفاظاً على استقرار اللجنة، وتلقت اللجنة ما يفيد من الجاكومي بترحيبه الكامل بالعمل بيد واحدة، إلى جانب الأعضاء الآخرين، وعلى رأسهم رئيس النادي.

يشار إلى ان اتصالات اللجنة شملت كذلك عضو التسيير محمد الفاتح المقبول الذي أثار واقعة “المادة 45” الخاصة باجتماعات مجلس الإدارة في مجموعة اللجنة بموقع التواصل الاجتماعي (واتساب) وهو ما تسبب في الخلاف بينه ونائب رئيس النادي الجاكومي.

يذكر أن لجنة الانتخابات تطرقت الى تمسك الاعلامية ميرفت حسين باعتذارها المعلن عن العمل باللجنة وتقرر قبوله نظراَ لظروف تواجدها لمدة 45 يوماً خارج السودان، وبحسب مصدر موثوق تمت دراسة بعض السير الذاتية الأخرى، من بينها الصحفية رفيدة محمد احمد مصطفى التي عملت بعدد من الصحف أبرزها (الصدى) والمهتمة بمتابعة الأنشطة والألعاب الرياضية المختلفة والتي عملت بالجهاز الاداري لمنتخب السيدات لكرة القدم في وقت سابق، كما أنها تملك عضوية النادي بحسب مقربين وتبدو حظوظها وافرة للظفر بالمقعد نظراً لضيق خيارات اللجنة في مقعد المرأة وقياسا بالخيارات الأخرى التي اعتذر بعضها عن العمل، بالإضافة إلى تحفظ اللجنة عن مرشحات أخريات، وسيتم حسم الجدل في اجتماع الأسبوع القادم.

Leave A Reply

Your email address will not be published.