استمرار تراجع مشتروات الوقود بمحطات التوزيع

الخرطوم: عبير جعفر
أكد عدد من وكلاء محطات الوقود حدوث وفرة وتراجع في الكمية المشتراة من المشتقات البترولية وانتهاء مشكلة تكدس المركبات بالمحطات بسبب الزيادات الأخيرة على الوقود.
وقال وكيل محطة وقود بأم درمان الطاهر إدريس في حديثه لـ(السوداني) إن هنالك وفرة غير مسبوقة في المشتقات البترولية بمحطة التزود وركودًا في حركة الشراء بسبب الزيادات التي طرأت مؤخرًا على الوقود، لافتًا إلى استقرار الحصة التي تتزود بها المحطة، نافيًا حدوث تكدس وازدحام للمركبات بالمحطات نتيجة للوفرة.
وقال إن المركبات العامة أكثر شراءً مقارنة بالملاكي، وقال إن معظم المواطنين صاروا يستقلون المركبات العامة بدلًا عن الملاكي إلا للضرورة.
وأكد وكيل محطة وقود بالخرطوم يعقوب أحمد على وفرة كافة المشتقات البترولية عقب زيادة الأسعار، ولفت إلى أن الزيادة انعكست على تراجع حركة الشراء بكميات كبيرة لدى أصحاب المركبات بمحطات التزود، وقال إن هنالك بعضًا من المحطات تعمل على نوع واحد من الوقود بنزين أو جازولين في المحطة مما ينعكس على تكدس المركبات بالمحطة في منطقة تبعد عن المحطة الأخرى لها في نفس المنطقة، نافيًا حدوث شح في الوقود خلال هذه الفترة وفي ذات السياق قال وكيل محطة وقود ببحري هاشم آدم إن هنالك وفرة في الوقود بمحطات العاصمة، شاكيًا من تراجع الحركة الشرائية، وقال إن موقف الوقود بالمحطة جيد ومتوفر.
ووصف وكيل محطة وقود بالخرطوم آدم يحيى موقف الوقود بالممتاز، شاكيًا من ركود الحركة الشرائية بالمحطة عقب زيادة أسعار الوقود، وقال إن زيادة الأسعار انعكست سلبًا على تراجع حجم المبيعات وتكدس الوقود بالمحطة لفترة أكثر وتراجع طلب الوقود بكميات كبيرة خاصة من أصحاب الملاكي إلا للضرورة.
وفي ذات السياق قال وكيل محطة وقود ببحري هاشم آدم إن موقف الوقود بالمحطة جيد ولكن هنالك مشكلة في تكدس الوقود بالمحطة بسبب الأسعار وعدم قدرة صاحب المركبة على شراء الكمية الكافية رغم حاجته للوقود، ما يفاقم معاناة الوكلاء من الركود وتراجع كمية المشتروات بالمحطة.

Leave A Reply

Your email address will not be published.