مدير المخابرات: السودان مستعد للتعاون لمكافحة الإرهاب

 

الخرطوم: السوداني

أكد مدير جهاز المخابرات العامة الفريق أول، أحمد إبراهيم مفضل، استعداد السودان للعمل والتعاون مع الجميع بكل شفافية في مجال مكافحة الإرهاب على المستوى الثنائي أو الجماعي لأبعد حدود ممكنة.

وقال لدى مخاطبته الجلسة الافتتاحية لورشة – دور التحصين والمعالجة الفكرية في مكافحة الإرهاب التي ينظمها جهاز المخابرات العامة بالتنسيق مع أجهزة الأمن والمخابرات الإفريقية (سيسا) أمس بفندق كورنثيا بالخرطوم، إن المكافحة الشاملة لظاهرة الإرهاب تتطلب التعاون العميق في مجال تبادل المعلومات لكشف المجموعات الإرهابية وأساليبها ووسائلها وعملياتها والقضاء على نشاطها من جذوره.

واضاف قائلًا: “إن الارهاب الدولي ظل يشكل منذ سنوات عدة أحد أخطر التحديات التي يواجهها عالمنا المعاصر وإن لم يكن أخطرها على الإطلاق وتزداد خطورة الإرهاب بتفاقم المآسي والأضرار الناجمة عنه والتي لا تقتصر على إزهاق الأرواح البريئة وإلحاق الأضرار بالممتلكات بل إن الأمر يتعدى ذلك ليطال كيانات ودول ويعيق تقدمها واستقرارها، مبينًا أن الإرهاب لا يقتصر على دول دون أخرى أو منطقة بعينها دون غيرها بل يضرب في كل مكان ويستخدم كافة الأسلحة الممكنة مستفيدًا إلى حد كبير من التقدم العلمي في مجال التقنية والاتصال”.

وأشار مفضل إلى أن مكافحة الإرهاب شكلت هدفًا استراتيجيًا للسودان وقضية جوهرية ينطلق فيها من منطلقات مبدئية وفي سبيل ذلك بذلت أدوار عظيمة في التعاون مع دول الجوار ودول الإقليم والمجتمع الدولي للقضاء على هذه الظاهرة.

Leave A Reply

Your email address will not be published.