(السوداني) تتابع كواليس فسخ العقد بين اتحاد كرة القدم و(كابيتال)

اتحاد الكرة قرر فسخ العقد قبل شهر.. وتصريحات عطا المنان “تربك” المشهد
نقاشٌ ساخنٌ في الاجتماع الأخير.. الأعضاء يضغطون لـ”الفسخ” و”فكي” يطالب بمهلة
سفر مندوب الممتاز يطرح عديد التساؤلات.. وهل تجاوزت “الكتلة” مجلس الاتحاد؟ 
مجدي يؤكد إمكانية الفسخ الكلي للعقد.. و(كابيتال) تحرّكت في “الزمن الضائع”
تشكيك من الأندية في “جودة المعدات”.. ومندوب الشركة يغيب عن حفل التوزيع

كتب: عبده فزع

كشفت متابعات (السوداني)، عدة حلقات في الأزمة الحالية بين الاتحاد السوداني لكرة القدم وشركة كابيتال بلو سبورت الراعية لانشطة الاتحاد، وافادت المعلومات التي تحصلت عليها (السوداني) ان الاجتماع قبل الماضي الذي عقده مجلس ادارة الاتحاد السوداني لكرة القدم قد ناقش موضوع الشركة الراعية لأنشطة الاتحاد ومدى تنفيذها لالتزاماتها، بجانب الشروط المتفق عليها بين الاتحاد والشركة، حيث دار نقاش ساخن في هذا الملف، وكان الغالبية العظمى من اعضاء مجلس ادارة الاتحاد السوداني لكرة القدم ينحازون لخيار فسخ العقد بين الاتحاد والشركة، ليعترض نائب الرئيس ـ رئيس اللجنة المالية والتسويق والتلفزة ـ طه فكي شيخ طه، على هذا الخيار، وطالب أعضاء المجلس بمنح الشركة فرصة جديدة.

وفي الأخير، تم عرض العقد على الاستاذ مجدي شمس الدين المحامي، الامين العام للاتحاد السوداني لكرة القدم لإبداء الرأي القانوني حول العقد ومدى فسخه من جانب واحد، وأبدى مجدي شمس الدين، امكانية فسخ كل العقد واتخذ القرار بفسخ العقد داخل ذلكم لاجتماع، لكنه لم يعلن بصورة رسمية لوسائل الإعلام، حيث تم إخطار الشركة بقرار المجلس قبل شهر من الآن وتسلمت خطاباً يحوي القرار، وهذا ما أكده النائب الاول لرئيس الاتحاد الاستاذ أسامة عطا المنان، في تصريحات اكد من خلالها ان الاتحاد السوداني لكرة القدم في طريقه لفسخ العقد مع شركة كابيتال بلو سبورت، وذكر ان الاتحاد تلقى عروضاً من عدة شركات لرعاية انشطة الاتحاد السوداني لكرة القدم، لكنه ألمح ولم يجزم بفسخ العقد.

من جانبها، تحركت شركة كابيتال بلو سبورت مؤخراً بعد إيفاد مندوب كتلة اندية الممتاز، امير محمد خير الذي التقى بمسؤولي الشركة ودار نقاش طويل بينهم حول عدم زيفاء الشركة بالتزاماتها تجاه الأندية، ووعدت الشركة بدفع المتأخرات المالية وارسلت المعدات الرياضية التي وصل بعضها حسب افادة امير محمد خير، لكن السؤال الذي يطرح نفسه هو لماذا تأخرت الشركة واخلت بالتزاماتها وهذا تساؤل غريب؟.

مصادر (السوداني) قالت إن مندوب الشركة كان من المفترض ان يصل إلى الخرطوم يوم غدٍ الأحد ليحضر احتفال توزيع المعدات الرياضية للأندية، لكنه لن يحضر لان الشركة اطلعت على تصريحات النائب الاول لرئيس الاتحاد أسامة عطا المنان وهو ما اصابها بالإحباط، لأن الاتحاد ماضٍ في تنفيذ فسخ العقد، كما ان هنالك حديثاً حول جودة المعدات الرياضية المقدمة من الشركة من قبل اندية الدوري الممتاز.

وهنا يدور سؤال مهم بحاجة إلى اجابة، الا وهو ان مندوب كتلة الممتاز الذي سافر لمقابلة الشركة هل سافر بتفويض من كتلة الممتاز ام بصفته الشخصية، وهل كان هذا بعلم من الاتحاد السوداني لكرة القدم، خاصة وان الاندية تحت مسؤولية الاتحاد ولا ينبغي لها التحرك دون علم الاتحاد؟.. وهو سؤال ترك الكثير من علامات الاستفهام!!!

Leave A Reply

Your email address will not be published.