استقرار أسعار العملات يدفع بالتجار للاحجام عن عمليات البيع والشراء

الخرطوم :الطيب علي

أكد متعاملون فى السوق الموازي للعملات تراجع عمليات البيع والشراء للنقد الأجنبي بشكل كبير مع استمرار استقرار أسعاره حاليا نتيجة لضعف الطلب وحالة الشلل الاقتصادي التى سببتها جائحة كورونا.

وقال المتعاملون لـ(السوداني) إن تراجع الطلب على العملات الأجنبية انعكس على ضعف شراء العملات من مختلف الجهات.

ولفت المتعاملون إلى أن أكثر الجهات التى تشتري الدولار حاليا فئة المضاربين من التجار إلى جانب طلبات نسبية من المستوردين فيما اختفت معظم الجهات الفاعلة فى عمليات الشراء خاصة الشركات وقطاع السفر والعلاج بالخارج.

وأكد المتعاملون أن هناك حالة من الأحجام عن بيع العملات من قبل قطاع كبير من التجار خاصة الذين يمتلكون كميات كبيرة من العملات كانوا قد اشتروها بأسعار مرتفعة قبل فرض حالة الطوارئ الصحية بلغت 140جنيهاً للدولار ما أدى لمخاوف من تعرضهم لخسائر فادحة حال بيع العملات الأجنبية حاليا.

وأكد المتعاملون أن أسعار العملات الأجنبية لاتزال مستقرة منذ عدة أيام حيث سجل الدولار 132جنيهاً للبيع و130جنيهاً للشراء.
فيما سجل سعر البيع للريال السعودي 33 جنيهاً والشراء 32جنيهاً بينما سجل سعر البيع للدرهم الإماراتي 34 والشراء 33جنيهاً متوقعين انخفاض أسعار العملات مع اقتراب العيد وانحسار الطلب

Leave A Reply

Your email address will not be published.