بسبب الحوادث المتكررة حملة (لا للحديث أثناء القيادة)!!

الخرطوم: محاسن
أطلق عدد من النشطاء، حملة توعوية بعنوان (لا للحديث أثناء القيادة)، وذلك بسبب الحوادث المُرورية المُتكرِّرة التي تكون نتيجة لانشغال السائق بالحديث على الهاتف أو تصفحه “فيسبوك أو واتساب” ما يجعله غير مُركِّز أو مُنتبه للشارع ويفقد تَوازنه ويتسبّب في الحادث، وأوضح أعضاء المُبادرة أنّ الهدف مِنَ الحَملة هو تَوعية السّائقين بخُطُورة الأَمر مَا يؤدي لِعَواقب وخيمة تَصل لدرجة خَسائر في الأرواح، مُطالبين السّائقين بتوخي الحَذر وتَرك الموبايل جانباً وعدم التحدُّث به أثناء القيادة وإعطاء الأولوية للركّاب حفاظاً على أرواحهم.

اترك رد