Bank of Khartoum Visa Card

السفير البريطاني: مشاركة النساء في الثورة ساهمت في الحفاظ على طابعها السلمي

تقرير: محاسن أحمد عبدالله

وسط حضور لفيف من الإعلاميين والسياسيين والوزراء ورجال السلك الدبلوماسي أقام السفير البريطاني صديق عرفان احتفائية مميزة بالثورة السودانية وما قدمته في سبيل الحصول على الحرية والتغيير ، قائلا خلال الحفل الذي أقامه بمنزله ان مشاركة النساء في الثورة ساهمت بصورة كبيرة في الحفاظ على طابعها السلمي وألهمت العالم بشجاعتهن.

(1)
وواصل السفير إن الاحتفاء ببداية بناء السودان الجديد وانه يتطلع لسودان آمن بدون نزاعات يحظى فيه الجميع بالحق في المواطنة المتساوية وخص السفير في كلمته النساء اللاتي شاركن في الثورة ، داعياً لأن يكون تأمين حقوق المرأة شرطا أساسيا لاكتمال نجاح هذه الثورة، وأضاف: (كانت هذه الثورة فريدة من نوعها وتجسيد مُلهم لسلطة الشعب ظاهرة جمعت الرجال والنساء، الصغار والكبار، سودانيين من جميع أنحاء البلاد مطالبين بالتغيير، بالحرية والسلام والعدالة مطالبين بدولة
مدنية، مواصلا ( الفرصة التي نراها الآن لبناء سودان جديد فرصة ثمينة، سودان يحظى فيه الجميع بالحق في المواطنة المتساوية، سودان آمن بدون نزاعات تتحقق فيه العدالة الاجتماعية من خلال التنمية الاقتصادية والازدهار).

(2)

وأشار صديق الى ان عملية الانتقال لن تكون سهلة إلا ان المكاسب في نهاية الطريق كبيرة جدًا، مختتما (هذا ما يجب أن يدفعنا جميعًا على مواصلة العمل ليل نهار لتحقيق تلك المكاسب)، وقد حضر الحفل العديد من الفاعلين في تحقيق التغيير المنشود من لجان مقاومة، مجتمع المدني، إعلاميين، سياسيين وعدد من الوزراء بالاضافة لممثلي المجتمع الدولي في السودان، وأضيء المكان بألوان العلم السوداني وتم عرض أبرز الصور التي جسدت اللحظات التاريخية في الثورة كما أحيا المطرب مازن حامد الأمسية بأغانٍ من عدة مناطق مختلفة في السودان.

Leave A Reply

Your email address will not be published.