Bank of Khartoum Visa Card

الطريق الثالث – بكري المدنى البيع التجاري!

  • لا اعرف لماذا تخاف الحكومة وهي تتوارى خلف رفع الدعم عن البنزين من خلال تسميته بالبيع التجاري ؟! الحكومة الحالية حكومة ثورة والثورة ثورة وعي ومن أسقطوا الحكومة السابقة يعلمون حجم التحديات الإقتصادية التى تواجه هذه الحكومة لذا الشفافية مطلوبة ومفيدة

  • ليس امام الحكومة غير رفع الدعم عن الوقود وعن الدقيق وليس امام الناس سوى التحمل فالكي آخر العلاج وأي وصفة أخرى لن تكون مجدية

  • صحيح في العهد السابق كنا ضد رفع الدعم لأننا كنا نقدر ونقول ان الأموال التى كانت تصرف على وزراء حكومة الإنقاذ وعلى الحزب الحاكم كان اولى بها دعم معاش الناس وخدماتهم ولكن الحكومة الحالية لم تستطع أن تضع يدها على تلك الأموال ولعلها لم تجد ولعلنا كنا مخطئون!

  • المهم اليوم هو المعالجة الصحيحة للأوضاع في ظل حكومة ارتضاها الناس على سابقتها وحازت من القبول الشعبي ما لم يتوفر لأي حكومة وطنية سبقت وهو وضع مناسب للتفهم وللتقدير فهذه ليست حكومة انقلاب وإنما حكومة ثورة والمطلوب منها الشفافية والوضوح والمطلوب من الناس التفهم حتى تمر هذه المرحلة من عمر بلادنا ويستوي فيها الاقتصاد على أسس صحيحة

  • كانت حكومة الإنقاذ تتحاشى رفع الدعم الكلي عن السلع والخدمات خشية السقوط ولما بدأت تفعل واجهت فعلا مهددات أطاحت بها في النهاية لكن الفرق يكمن في حقيقة ان الإنقاذ فقدت في السنوات الأخيرة البعد الشعبي الذي كان من الممكن أن يتفهم رفع الدعم والناس تنظر لمظاهر المنصرفات الكبيرة على الحكومة وحزبها الحاكم وتسمع الكثير من الفساد ولكن الحكومة الحالية تحظى ببعد شعبي ويرجى منها استرداد أموال الفساد وتصحيح وضع الاقتصاد ولا يصح في الأخير إلا الصحيح

  • رفع الدعم يقضى على التهريب وعلى السوق الأسود وكلها مجالات يتهم من يعمل فيها بالإنتماء للنظام السابق وهذا محفز آخر لرفع الدعم أما الخوف من ضيق المعاش فهناك بشارة بالصبر من الذين خرجوا قبل أيام يهتفون(الجوع ولا الكيزان)وأقل ما يستحقه هؤلاء اليوم صدق الحكومة وتصحيحها للأوضاع للغد

  • ان المحافظة على السلطة بالخداع او السير في الإتجاه الخطأ لن يخدم البلد والناس وأن خدم الحكومة أطول فترة تتمناها او تعمل لأجلها

    • ان حورت الحكومة اليوم اسم رفع الدعم للبيع التجاري فماذا تسمى التطبيع غدا مع إسرائيل او ماذا تسمى إشراف بعثة أممية على عمل أجهزة الدولة السودانبة؟! الخطورة التى يمكن ان تواجه هذه الحكومة أنها تتعامل مع جيل واعي يمكن ان يصبر ولكنه لن يخدع!
  • على الحكومة الإعلان عن رفع الدعم -وليس البيع التجاري-وطلب الدعم الشعبي لهذه الخطوة الجبارة والتى لا مفر منها إلا إليها وأن تسقط خير من ان تخطيء او تكذب!

Leave A Reply

Your email address will not be published.